الإثنين , 6 أبريل 2020
جديد الموقع
العدالة المجالية أساس لإنجاح النموذج التنموي الجديد شعار المجلس الإقليمي السابع للحزب

العدالة المجالية أساس لإنجاح النموذج التنموي الجديد شعار المجلس الإقليمي السابع للحزب

عقد المجلس الاقليمي لحزب العدالة و التنمية أكادير اداوتنان الأحد 1 دجنبر 2019 ،دورته العادية السابعة بقاعة الاجتماعات بالغرفة الفلاحية بأكادير تحت رئاسة الكاتب الاقليمي للحزب ..

و قد أفتتح اشغال الدورة التي نظمت تحت شعار ” العدالة المجالية أساس لإنجاح النموذج التنموي الجديد ” بقراءة الفاتحة ترحما على روح ضحايا غرق مركب الصيد بساحل طانطان و الذين ينحدر أغلبهم من الإقليم .
و بعد الافتتاح بكلمة توجيهية تربوية تدخل الكاتب الاقليمي رئيس المجلس في كلمته الافتتاحية حيث أكد أن شعار الدورة يتزامن أيضا مع الخطاب الملكي الذي خصص إنصافا تاريخيا لجهة سوس ماسة بصفة عامة و لمدينة اكادير بصفة خاصة ، الخطاب الذي اكد ان هذه المنطقة لم تستفد من حقها من التنمية و بذلك يكون هذا الخطاب تتويجا ايضا لكل من ترافع و ناضل من اجل الجهة و المدينة .


و في كلمته الافتتاحية ايضا عبر الكاتب الاقليمي عن مظاهر تعافي الحزب المتعددة على الصعيد الوطني حيث نجح الحزب في تحدي هيكلة الكتابات المجالية و الهيئات الموازية ، كما استأنف الحزب دوره التأطيري من خلال عدة محطات ناجحة في تواصله مع المواطنين و ذلك بعد نجاح الحوار الداخلي و الذي أعطى مجموعة من الخلاصات و التوصيات ، و ختم رئيس المجلس تأكيده العزم على مواصلة الدينامية على المستوى الإقليمي .
و بعد عرض تقرير الأداء برسم سنة 2019 و تقرير تنفيذ ميزانية 2019 من طرف الكتابة الإقليمية تم فتح الباب للنقاش في جو أخوي مسؤول حيث عبرت أغلب المداخلات على الملاحظات و الاقتراحات من أجل تجويد العمل في المرحلة المقبلة . ليتم بعد ذلك عرض مشروع البرنامج و مشروع الميزانية برسم سنة 2020 و مناقشته من طرف أعضاء المجلس قبل المصادقة بالإجماع على المشروعين .
في ختام المجلس تمت تلاة بلاغ الدورة تضمن بعض النقط التي تم تداولها و النقاش حولها خلال أشغال هذه الدورة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*